السعودية(المندب نيوز)وكالات

لقي الداعية عبدالعزيز بن صالح التويجري، مصرعه إثر إصابته برصاص مسلحين أثناء خروجه من قرية وثنية في غرب إفريقيا .

ونعى دعاه وطلاب الداعية التويجري واتهموا أهل الخرافة والبدعة والتآمر على الحق بأنهم وراء اغتياله .

ودشن الدعاة وطلاب العلم والنشطاء على تويتر هشتاق بعنوان استشهاد الشيخ عبدالعزيز التويجري أثنو فيه على محاسن التويجري وجهوده في خدمة الدعوة.

 

اترك تعليق