المكلا (المندب نيوز) خاص

 

 

يكشف “المندب نيوز” في هذا التقرير حياة رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر قبل تعيينه في منصب رئيس الوزراء اليمني وذلك بعد قرار التعيين في عام 4 أبريل 2016م , من قبل الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ,وتلى بعدها تشكيل حكومة “بن دغر”.

 

وبحسب مصادر رفيعة خاصة لـ”المندب نيوز” أوضحت لنا ان رئيس الوزراء اليمني “بن دغر” ماقبل تعيينه في منصب رئيس الوزراء باليمن كان يبحث عن وظيفة في دول الخليج العربي تحديداً دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.

 

مشيرةً المصادر ذاتها ان في عام 2004 تم طرد “بن دغر” من المملكة العربية السعودية مع سحب جوازه المؤقت وذلك بعد توقيع إتفاقية الحدود مع اليمن , ومنها غادر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

فيما قدم ملفاته خلال هذه الفترة طالباً وظيفة وقد وضع ملفات في أكثر من مرفق بدولة الإمارات العربية المتحدة وتحصل “المندب نيوز” على تلك الملفات مع صورة من جوازه.

 

وبعدها غادر “بن دغر” من الإمارات الى صنعاء شمال اليمن ليكن يداً للرئيس اليمني الراحل “علي عبدالله صالح”.

 

وشغل الرجل عدة مناصب منذ أن اتى الى اليمن متقلباً مابين الأحزاب ومنها على النحو التالي:

 

عضو في مجلس النواب ورئيساً للجنة الزراعة والأسماك.

عضو قيادي في الحزب الاشتراكي اليمني.

النائب الأول لحزب المؤتمر الشعبي العام .

عضو قيادي في المؤتمر الشعبي العام.

شغل منصب رئيس دائرة المنظمات الجماهيرية، ثم أميناً عام مساعداً لقطاع والثقافة والإعلام.

عُين وزير للاتصالات وتقنية المعلومات في حكومة الوفاق الوطني في 7 ديسمبر 2011 م

في 11 يونيو 2014 صدر قرار جمهوري بتعينة نائب لرئيس الوزراء في حكومة باسندوة بالإضافة إلى منصب وزير للاتصالات وتقنية المعلومات.

عُين مستشار لرئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي في 1 اغسطس 2015.

 

وينشر “المندب نيوز” وثائق تقديم طلبات بن دغر الى احد المرافق بدولة الإمارات العربية المتحدة قبل تعيينه في منصب رئيس الوزراء باليمن.

اترك تعليق