مدينة شحير تحتفي بزواج (46)عريسا وعروسة ضمن فعاليات الزواج الجماعي السادس

0
1595

غيل باوزير(المندب نيوز) خاص

وسط أجواء فرائحية بهيجة ومع أجواء موسم البلدة الجميل اكتست مدينة شحير الساحلية بأبهى صور مظاهر الفرح والسرور والأناقة، ورسمت لوحة تكافلية اجتماعية مجتمعية كاملة مكتملة جسدت فيها أبرز معاني قيم التعاون والترابط والتكاتف والإخاء، فاحتفلت صباح امس السبت بمراسم الزواج الجماعي السادس بالمدينة والضواحي الذي يقام للسنة السادسة توالياً بمشاركة (46) عريس وعروسة في الفترة من (30-31)يوليو 2022م وبدعم كريم وسخي من أهالي المدينة في الداخل والخارج ومن أهل الخير والجود والكرم.

واحتضنت قاعة النورس للأفراح المراسيم الصباحية الرجالية وهي مراسيم العقد والزامل والمباركة ووليمة الغداء راسمة لوحة فنية جميلة وراقية.

وأبدع الإعلامي الشاب عبدالله أبوبكر الشعملي في تقديم فقرات مراسيم العقد والذي استهلها بآيات مباركة عطرة من كتاب الله الحكيم تحاكي المناسبة بصوت الشاب/ عمر سالم السومحي ، وألقى الشيخ الدكتور/ صادق سالم بن طيير- إمام وخطيب مسجد جامع شحير الكلمة التوجيهية الدينية والتي شكر الله فيها على التوفيق والنجاح واستمرار المشروع للسنة السادسة توالياً، مثمناً جهود اللجنة الأساسية ومن ساندها مهنياً العرسان وأولياء الأمور، مشددا على ضرورة التعاون لحماية الشباب من بعض الظواهر السيئة والخطيرة، شاكرا دعم المحسنين والمتصدِّقين.

بدوره ألقى المهندس/ أمين سعيد بارزيق –وكيل المحافظة للشؤون الفنية كلمة السلطة المحلية نقل فيها تهاني اللواء الركن /فرج سالمين البحسني – محافظ المحافظة عضو المجلس الرئاسي إلى العرسان وأولياء الأمور المشاركين في الزواج شاكرا الجهود التي بذلتها اللجنة الأساسية ومجلسها الاستشاري ولجانها الفرعية والداعمين والمساهمين في إنجاح المشروع المجتمعي الخيري، معبرا عن سعادته لحضور هذا المهرجان الخيري المجتمعي.

في السياق ذاته ألقى المأذون الشرعي خالد سعيد الرامي خطبة عقد النكاح، وتولى مشاركته مراسيم العقد كلا من المأذون عبدالله محمد بن طاهر والمأذون محمد ناصر باقديم.

ثم استقبل العرسان وأولياء الأمور أجمل التهاني وأصدقها من أهالي شحير والضيوف الكرام، وأقيمت مراسيم الزامل التراثي التي يتربع أجناس الأدب الشعبي محلياً توازيا مع مراسيم المباركة، وتغنى في مراسيم الزامل ثلاثة من أبرز شعّراء الزامل في حضرموت وهم عبيد صالح بانوبي وحسن بانمر العكبري وسالمين محفوظ حرسي .. وترنموا بأجمل الأبيات والمحسنات البديعية مدحاُ في المشروع تارة وتهنئة للعرسان والمشاركين تارة أخرى.

واختتمت المراسيم الصباحية التي حظيت بتغطية إعلامية واسعة لعدد من القنوات الفضائية بتناول وليمة الغداء للرجال، فيما تختتم المراسيم الرجالية للمشروع مساء اليوم بإقامة لعبة العدة الشعبية والحفل الرجالي.

حضر المراسيم الأستاذ/ أحمد سالم باضروس – مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل بالمحافظة، والأستاذ/ عبدالله عبدالقادر الشعملي – مدير مكتب السياحة بالمحافظة والأستاذ/ سالم عبدالله العطيشي -مدير عام مديرية غيل باوزير والعميد/ غيثان سالم البحسني / قائد لواء الأحقاف والعقيد/ هاني باشكيل مدير أمن مديرية غيل باوزير والنقيب/ سعيد بن كليب -قائد أمن مركز شحير وعدد من قيادات السلطة بالمحافظة والمديرية وعدد كبير من الشخصيات الاجتماعية بالمديرية والمدينة وجمهور غفير من المواطنين.

LEAVE A REPLY