مناصب ساحل حضرموت يؤيدون دعوة أمين عام الحلف لإعادة تقويم الحلف وتفعيل نظامه الداخلي

184

المكلا (المندب نيوز)خاص

بناءًا على مبادرة الأمين العام للحلف في 20 نوفمبر 2022م لإعادة تقويم الحلف وإقرار نظامه الداخلي، وإعادته إلى ماأنشئ الحلف لأجله وماتم الاتفاق عليه بين قبائل حضرموت بما يضمن مشاركة الجميع.

التقى الأمين العام لحلف قبائل حضرموت المقدم عمر سعيد باشقار، بعدد من مؤسسي الحلف من مناصب ومشايخ ساحل حضرموت في منطقة ثلة باعمر.

وخلال هذا اللقاء الذي شهد مناقشات مستفيضة في جو من الشفافية، أعلن مناصب ساحل حضرموت تأييدهم لدعوة الأمين العام للحلف لتقويم الحلف وإقرار نظامه الداخلي وتفعيلة كأطار مرجعي للحلف، واستعدادهم للمشاركة الفاعلة في التحضير والإعداد لإنعقاد اللقاء العام الذي سيعلن عن زمانه ومكانه في القريب العاجل، لكافة روس الأزياء و مقادمة القبائل والمناصب وكل المنظويين تحت لواء الحلف لعودة قطاره إلى السكة التي تحقق الأهداف المرسومة إبان التأسيس.

حيث حضر هذا اللقاء الذين اقيم في مجلس المشائخ ال باعمر العمودي بمنطقة ثلة باعمر كلا من المنصب محمد حسين باعمر العمودي والمنصب عبدالرحمن باراس والمنصب عباس محمد باوزير والمنصب عبدالرحمن سالم بن يعقوب والمنصب خالد بن مالك والمنصب عنتر بن عبد المانع والمنصب محمدسالم باعبود .

وفي ختام اللقاء قدم الامين العام للحلف شكره الجزيل للمنصب محمد باعمر العمودي على كرم الضيافة وحفاوة الاستقبال.

LEAVE A REPLY