مقتل 19 مدنياً في غارات على محافظة إدلب

366
EDITORS NOTE: Graphic content / Members of the Syrian Civil Defence, also known as the White Helmets, rescue a survivor from the rubble of a collapsed building following a reported air strike in the village of Balyun in Syria's northwestern Idlib province on December 7, 2019. - Syrian regime and Russian air strikes on December 7 killed over a dozen civilians, including children, in the country's last major opposition bastion of Idlib, the Syrian Observatory for Human Rights said. (Photo by Abdulaziz KETAZ / AFP)

المكلا (المندب نيوز) وكالات

قتل 19 مدنياً، بينهم ثمانية أطفال، في قصف جوي، شنته طائرات حربية روسية وسورية في محافظة إدلب بشمال غرب سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ومنذ أسابيع، تشهد محافظة إدلب، التي تم التوصل فيها قبل أشهر إلى اتفاق هدنة توقف بموجبه هجوم واسع لقوات النظام، اشتباكات وقصفاً، ما أودى بعشرات الأشخاص من مدنيين ومقاتلين.

وأسفر قصف جوي روسي، وفق المرصد، عن مقتل تسعة مدنيين بينهم ثلاثة أطفال في قرية بليون وأربعة مدنيين بينهم طفل في قرية البارة في ريف إدلب الجنوبي.

وتعرضت قرية إبديتا في جنوب إدلب إلى قصف بالبراميل المتفجرة مودية بخمسة مدنيين، بينهم ثلاثة أطفال، كما قتل طفل في غارة على قرية في شرق المحافظة. وأدى القصف المستمر إلى إصابة نحو 40 شخصاً بجروح.

وتؤوي محافظة إدلب ومناطق محاذية لها في محافظات مجاورة نحو ثلاثة ملايين نسمة نصفهم من النازحين، وتسيطر هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) على الجزء الأكبر منها، وتنشط فيها أيضاً فصائل موالية لتركيا.

LEAVE A REPLY