المكلا (المندب نيوز) فتاح المحرمي

منذ دحر مليشيا الحوثي الإنقلابية وبناء على توجيهات رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة و حكامها الأفاضل ، تعمل الإمارات وعبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر الإماراتي على إعانة واغاثة الأسر المحتاجة ، وتمد لهم يد العون ، وعملت على إعادة انعاش القطاعات الخدمية وعلى رأسها الصحة والتعليم والمياه والكهرباء من خلال تنفيذ مشاريع متعددة ومتنوعة وفي مختلف المحافظات المحررة.

وامتداد لتلك المشاريع الخيرة أعلنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تدشين عام زايد2018م في اليمن، امس الاول في العاصمة عدن ، وقالت إن هذا العام سيكون عام الخير والتنمية ، وكشفت عن رصد ميزانية كبيرة لتنفيذ مشاريع تنموية خلال العام، في (عدن – لحج – أبين – الضالع – تعز) ، التي ستنفذ فيها مشاريع تنموية وخدمية خلال العام 2018م، بالإضافة إلى رصد لأبرز الأعمال التي قامت بها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي خلال الفترة الماضية.

وقال مدير الهلال الأحمر الإماراتي بعدن المهندس “سعيد آل علي” إن مشاريع عام زايد 2018 هي امتداد لمشاريع الأعوام الماضية وسيعمل الهلال الأحمر الإماراتي على تنفيذ مشاريع في مختلف المحافظات اليمنية.

وأعلن عن عدد من المشاريع الخدمية والتنموية التي ستنفذها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي خلال هذا العام.

وحضر التدشين وفد رسمي لبعثة الهلال الأحمر الإماراتي في عدن ونائب وزير الداخلية ومحافظين أبين وتعز ولحج والقائم بأعمال محافظة عدن، ومدراء الأمن في عدن ولحج وأبين. ورئيس جامعة عدن وعدد من الشخصيات الثقافية والأدبية والسياسية.

 

مشاريع بـ 35مليون درهم

 

امتداد للمشاريع التأهيلية والتنموية التي نفذتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي خلال الأعوام الماضية ، أتى هذا العام عام زايد2018م لتعلن فيه الهيئة حزمة من المشاريع التنموية سيتم تنفيذها خلال في محافظات (عدن – لحج – أبين – الضالع – تعز).

وقال مدير الهلال الأحمر الإماراتي بعدن “سعيد آل علي” خلال كلمه له في حفل تدشين عام زايد2018م  إن عام زايد لهذا العام سيكون عام خير ايضاً في المحافظات المحررة.

وكشف بأن الهيئة رصدت ميزانية لتنفيذ مشاريع خدمية وتنموية في 5 محافظات هي (عدن، لحج، أبين، الضالع، تعز) بمبلغ 35 مليون درهم إماراتي.

 

بشارة إماراتية لأبناء عدن

 

وضمن حفل تدشين عام زايد2018م أعلنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بشرى لأبناء عدن ، الإعلان الذي أتى على لسان مديرها بعدن في كلمة ألقاها خلال احتفال التدشين الإثنين.

وقال مدير الهلال الأحمر الإماراتي بعدن “سعيد آل علي” نبشر أبناء عدن بقرب وصول محطة كهربائية ، خلال الأسابيع القادمة إلى عدن.

واكد “سعيد آل علي” بإن محطة غازية بقدرة 100 ميجا ستصل الى عدن قريبا ضمن اطار مشاريع زايد الخير في اليمن.

 

توقيع اتفاقية مع جامعة عدن وتكريم شخصيات

 

وإلى جان ما أعلن عنه من مشاريع ضمن عام زايد2018م ، جرى خلال حفل التدشين توقيع اتفاقية تعاون بين هيئة الهلال وجامعة عدن ، كما قامت الهيئة بتكريم عدد من الشخصيات التي كان لها دور بارز في صنع بصمات إنسانية في العاصمة عدن.

حيث قام المهندس جمعه المزروعي ممثل من جانب هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بتوقيع اتفاقية شراكة مع جامعة عدن لدعم الفعاليات والأنشطة الطلابية في الجامعة ، والتي وقعها من جانب الجامعة رئيسها د.الخضر ناصر لصور.

كما تم تكريم عدد من الشخصيات الاجتماعية التي لها بصمات ايجابية في خدمة المجتمع ، ومن بين المكرمين شخصية نسائية كان لها دور إنساني بارز إبان تواجد مليشيا الحوثي في عدن ، وكذلك تكريم أحد رجال المرور الذي كان أكثر انضباطا واداء لمهام في اصعب الظروف ، بالإضافة لتكريم أحد المقاولين الذي قام بحماية وحراسة ممتلكات  عامة من العبث.

 

أبرز مشاريع الهلال الاماراتي في المحافظات المحررة:

 

الكهرباء: تجهيز ثلاث محطات للكهرباء في عدن، هي محطة 22مايو بقدرة 38 ميجا ، ومحطة شاهيناز بقدرة 36 ميجا، ومحطة حجيف بقدرة 10 ميجا ، بالإضافة إلى عملها حاليا على تجهيز محطة غازية بقدرة 100 ميجا، وفي محافظة أبين تم تجهيز محطة بقوة 8 ميجا، وفي محافظة لحج تم تجهيز محطة بقوة 10 ميجا، وفي مدينة المخا تم صيانة كهرباء المدينة البالغ قدرتها 120 ميجا.

التعليم: ترميم عدد 185مدرسة في محافظات عدن، ولحج، الضالع، تعز، وتوفير مظلات مدرسية وكراسي ومكيفات وبرادات ماء للمدارس، بالإضافة لتوفير 2424كمبيوتر، و12باص وسيارة نقل خاصة بالمدارس.

الصحة: ترميم وتأهيل 23 مرفق صحي في محافظات عدن، لحج، وأبين، وتعز، موزعة بين مستشفيات ومجمعات صحية، ومراكز ولادة ، ومركز الأطراف الصناعية، وجمعية ذوي الاحتياجات الخاصة ، ومركز الأطفال للسرطان ، ومستودع طبي ، وشملت أعمال الترميم تجهيز المباني ورفدها بالمعدات الطبية والأدوية.

 المياه والصرف الصحي: تأهيل 16بئر ماء تعمل بالطاقة الشمسية ،وتوفير 50مضخة مياة للابار ، و6مضخات للصرف الصحي، و15مولد كهربائي للصرف الصحي، وتوفير محركات ومضخات صرف صحي، وأنابيب لمؤسسة المياه والصرف الصحي، بالإضافة لتوفير 61سيارة لنقل النفايات، و4 شاحنات و2 شيول، و1500حاوية نفايات لصندوق النظافة.

بالإضافة إلى مشاريع طرق وتأهيل لورش ومعاهد فنية ، وبناء مدن سكنية في حضرموت وسقطرى، وبناء منازل في المخا ، وكذا العمل على بناء مدينة سكنية لأسر الشهداء في عدن ، وتأهيل 7حدائق، ويضاف إلى ذلك وتوقيع اتفاقيات مع الأمم المتحدة لدعم مشاريع صحية بقيمة عشرات الملايين من الدولارت.

 

ترك الرد